التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
قريبا

بقلم :
قريبا
آخر 10 مواضيع
«الفقرا» شوق وحنين (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 256 - الوقت: 01:25 PM - التاريخ: 08-13-2022)           »          جمعية الصفوة السودانية تحتفي بتدشين كتاب ذكرياتي مع الشيخ الوالد محمد أحمد حسن بقاعة (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 426 - الوقت: 03:00 PM - التاريخ: 07-16-2022)           »          يوم الرحول.. (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 205 - الوقت: 03:36 PM - التاريخ: 07-14-2022)           »          سلام ومحبة (الكاتـب : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 680 - الوقت: 07:16 PM - التاريخ: 05-08-2022)           »          مبروووك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 1760 - الوقت: 04:33 AM - التاريخ: 08-15-2021)           »          سلاااام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 10998 - الوقت: 05:46 PM - التاريخ: 05-24-2021)           »          حتى لا يرتد الوهج سميكا (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1771 - الوقت: 07:59 PM - التاريخ: 02-01-2021)           »          دا نا شَادِّي رحالي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3137 - الوقت: 06:15 PM - التاريخ: 01-03-2021)           »          تطوير الصمت (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 5550 - الوقت: 02:56 PM - التاريخ: 10-25-2020)           »          مبروووووووووووووك (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 2883 - الوقت: 08:08 AM - التاريخ: 10-20-2020)


الإهداءات


العودة   منتديات الحصاحيصا نت alhasahisa > «۩۞۩-المنتديات العامه-۩۞۩» > «۩۞۩-منتدى الادب والثقافة-۩۞۩» > «۩۞۩- شهد الحروف -۩۞۩

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-15-2010, 04:15 PM   #31


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



رحلوا وتركونا !!
(كان بدري عليك)

امدرمان هي مثال للمدن المسكونه بالابداع وهناك يربط كيان التلفزيون جاثماً علي ضفاف النيل كانما هو من فيضه !! ويمدنا بكل ماهو جميل ورائع .. ولقد كنت باحدي الايام حاضراً به وذلك لتسجيل حلقة تخص رابطه طلاب قرية مناقزا بالجامعات باحد البرامج ومقدمه اللطيف عوض ابراهيم , ولقد مر علي الملحن الجميل الماحي سليمان وكان يتناول سيرة احد الفنانين الذين رحلو باكراً بانفعال وصوت عالي مع شخص اخر لم اتعرف عليه واخاله احد المقدمين للبرامج من هئيته !!
الا وهو الفنان /
عمر احمد ابن ودمدني الجميلة الذي استقل عتبه المسرح قبل بلوغه السادسة عشر من عمره .. الذي لم يطل المكوث بيننا .. او هو سؤ الحظ الملازم لنا دوماً في رحيل المبدعين !!
ورحل عن دنيانا وهو في حالة اكتئاب المت به عند تغيراته الفسيولوجية والتي بدورها اثرت علي صوته واصبح غليظاً ولم يتقبل ذلك .. وله تلك الاغنية الشهيرة للشاعر ودالريح التي رددها كثير من الشعراء من بعده والتي , التي شاعت بفترة قصيرة علي كل سوداني لجمال صياغتها والاداء وهي (كان بدري عليك) :
كان بدري عليك والوقت طويل
والانس جميل في سكون الليل
كل الافلاك كانت يا ملاك
تنظر لي علاك مشتاقة اليك
ياحبيبي تعال اغريني دلال
واسحرني جمال انت الامال
في المضي والحال للعفة مثال
وعلي الاجيال انا بفخر بيك
تودعني وانا مــشتاق ليك

وتغني بها من بعده عدة فنانين منهم ابوعركي وودالامين واستقر بها المقام لدي الفنان الشامل المبدع
العميري له الرحمة ابن الابيض الحانية التي قيل فيها من الاشعار ما يخلب الالباب ولظنها السامع الغير عارف انها انثي تتدثر بالجمال والدلال وتشع كضوء القمر !!
فكان يترنم بها كانها صيغت له منذ صياغتها من ودالريح .. واول ماسمعتها كانت من شدوه واظن انه كان ينعي بها نفسه !! ولقد كتب عنه يحي فضل الله ذلكم المبدع الرائع ورفيقة صباه سلمي الشيخ سلامة وفاضوا بالحديث عنه .. واظن لم يكمل بعد مالديهم منه .. وليس لي ان اخوض فيه لعاطر سيرته الطويله التي احتاج لقرون لكي اسن بها اقلامي !!
ولقد سعيت الي ان استمع اليها من صوت الفنان عمر احمد ببداية الالفيه عند احد مهووسي الغناء القديم وكان ذلك .. ولشدة ما اعجبتني احببت ان اخذ منه الشريط لاقوم بنسخه فرفض بحجه ان لديه وعد مع نفسه بان لايخرج شريط من منزله !! فتأبطت خيبه كستني الي الان لعدم عثوري علي تسجيل له ..
وكان زميل دراستي(بشير) له الرحمه ايضاً من ابناء الابيض ودوماً كان يرددها ولديه صوت به بحه لاتخلو من نبره دافئة وكنت اطلب منه ان يغنيها لي كلما سنحت الفرصة وكانت اخرها رحلتنا الي اثار البجراوية ولقد دبرت له مكيده تفصله عن من يستلطف كي لانحرم منه .. وغناها ورددنا معه جميعاً وكان هو بشير (للطرب), واسأل الله إن يسكنه فسيح جناته هو ومن تغني بهذه الاهزوجه ..
رحلوا باكرا وتركونا ..



 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-17-2010, 08:10 AM   #32


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



الطنابرة والزمن الجميل

في احد تسفاراتي يممت شطر وجهي الي النيل الابيض باحدي القري الواقعه جنوب كوستي حيث كنت البي دعوة لحضور مناسبه اخ صديقي التي كان يشرفني حضورها ولتنبيهي لها منذ فترة وكنت حريصا لذلك , قريه لاتختلف عن كل القري من حيث السكان والعادات والتقاليد , ولكن ماجعلها عالقه بالراس ما حظيت به بذات اليوم حيث كان هناك حفل مسائي وكان يتغني فيه مغني شعبي ومعه الشيالين !! وحسبتهم مداح من اول وهلة !! لعدم الآلات الموسيقيه المصاحبة او حتي ساوند !! والناس في هرج ومرج مما لم يسر به ظن الشباب من حفله يتطاير عجاجها بالفضاء .. ووضعوا خيبتهم ضمن ماتفعله الدنيا بهم من مآسي ترقد براس كل منهم !!

وانا في دهشة مما قد يفعله المغني ازاء ذلك .. ولم يكترث كانما جبل علي ذلك التذمر الذي يلقاه , وايقنت عندها انه سوف يمدني بما هو جديد هو حدسي ونادراً مايخيب !!
وبداء في هز الرق وانشد في طريقه عجيبه :
وقت السحاب ادير سيد المعيزه اتحير
سيد جقله براي هدم شوقــو وشيل

واصدر الشيالين صوتاً آلفته مصاحباً لايقاع التم تم باحدي زياراتي لكردفان حيث يخرج الصوت من مؤخرة الحلق ويسمي (بالكرير)
والصفقة منهم ايضاً ..مصاحبة للمغني بكل كلمة :
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
وقت الكريم اداكي خلينا نعيش معاكي
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
انتي والفيل الفي السابعه المناكي
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
شدولك فوق ابحفا الما ليك من سبعة
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
جيتن جيت يا النيل ودعاقب سبعة
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
فرع الاراضي التاكا صب مطرة دقاقة
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
احمد زولو جابوني ليك مساكة
حمو حمو حمو حمو حمو حمو حمو
ياالله تخضر عودي وترميني في مريودي

وان شاءالله ربنا يخضر عودنا ويرمينا كلنا في مريودنا !! واظن ان الاشعار احياناً تاتي وليدة اللحظة التي يشعر فيها الطنبار بذلك وذلك كما شدا به بمقطع جميل حفظته من حينها .. وذلك حين دخلن حسناوات بالساحه للرقيص :
مرضان وفوق بنوتنا يالفرقان
كسب القشلي سيد الضان
فاطمة السكر الدران
وفوق بنوتنا يا سلمان .

وهن يستحقن اكثر مما قال من جمال انثوي طغي علي ملامحهن الطفوليه التي تبشر بالخير ووروده الي زماننا هذا .. وليتني اعرف صياغة الشعر لامطرتهن بما لذ وطاب من ابيات توازي خلقتهن !! وتوالت الاغاني منهم ولم الحظ الا كبار السن هم من ينتشون بذلك حين نظرت الي الحضور بعد انتهاء تاديه كذا اغنية !!
وليله جميله وان استعصي علي فهم كثير من معاني ما ترنمو به من غناء !!
لكن اعجبني الاداء الرائع وخصوصاً من المكررين الذين اشفقت عليهم لما يبذلونه من جهد بدل الالات الموسيقية !! والتصفيق المصاحب الذي لم يتوقف طوال الحفل الا بين الفاصل !!
ولم يزيدو من سبعة أغاني اثلجت صدورنا وحملتني النشوة ببساط الماضي الجميل , واعجبني المقطع الاخير والسؤال لله لتخضير العود .. وكثيراً مانسمعها من امهاتنا : (ربنا يخضر عودك) .. يوم عالق بالذاكرة اتمني ان لا ينمحي يوماً ما .. وغفلت راجعاً ثاني يوم الي مدينتي مستحضراً كل مادار امس الي وصولي الي داري .. وحكيت الامر لوالدتي ربنا يديها العافية فضحكت مني حين سالتها عنه وردت بقولها ( بري ) ماسمعت بيه دا !! وضحكت انا بدوري من جملتها التي حاولت مراراً وتكراراً ان ازيلها من لسانها وتمعن هي في اغاظتي بها ..
وبداءت رحلة بحث عن مايشابه ماسمعت فعثرت علي تسجيل لاحمد حسن جمعة وميرغني المامون لنفس الاغنية الاولي اعلاه !!
ولدهشتي وانصاتي لشئ غريب علي كلية !! وببحثي وسؤالي عنه تبين انه ضرب قديم من الغناء كان سائداً بالسودان وهو اساس الغناء في امدرمان الحبيبة .. وكان بزمن سابق لفترة الحقيبة ..
وهذا ماعرفته بعد عثوري لمؤلف الموسيقار جمعه جابر في كتابه (الموسيقى السودانية)..
كلمات بسيطه مثل مؤديها .. تعبر الي المستمعين في سلاسه ويسر وبدون تعقيدات لشرحها .
ليتني عدت يوما او فليعد ماتمنيت وان اختلف الزمان !!
ودمتم في امان الله




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-17-2010, 10:08 AM   #33


الصورة الرمزية كركراب
كركراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7555
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 05-10-2011 (08:45 AM)
 المشاركات : 316 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



الرائع محمد عوض حفظ الله لك والدتك ومتعها بالصحة والعافية وكل عام وانت بالف خير وشكرا علي هذا العمل الرائع
وفقك الله


 
 توقيع : كركراب

الهم صلي علي سيدنا محمد الفاتح لما اغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادي الي صراط مستقيم


رد مع اقتباس
قديم 11-17-2010, 01:40 PM   #34


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كركراب مشاهدة المشاركة
الرائع محمد عوض حفظ الله لك والدتك ومتعها بالصحة والعافية وكل عام وانت بالف خير وشكرا علي هذا العمل الرائع
وفقك الله
سلامات عوافي ..
اخي كركراب .. شــــــــــــــــــــــــــــــــــاكراً لك مرورك هنا ..
وتوقيعك الجميل الذي يشبه حضورك المكثف بكل ارجاء المنتدي ..
وربنا يحفظ كل الامهات من كل شر.. وكل عـــــــــام وانت بخير ..
ولك ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-17-2010, 07:44 PM   #35


الطالبابى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1879
 تاريخ التسجيل :  May 2008
 أخر زيارة : 11-01-2016 (01:37 PM)
 المشاركات : 1,208 [ + ]
 التقييم :  25
لوني المفضل : Brown
افتراضي



والله ياااااااا ود عوض
..................
دوماً مستمتعاً
تجدنى جالساً
فاغراً فاهَ
تمتُــعـى
هُنا ..
..........
ومتخفياً تارةً
بشارةِ الزائر
وموانساً سطرك
النفااااااااااااااج
إلى تاريخِ عُرفِـنا ,,
وبابَ تاريخِ
بعضِ عِــزنا ..
..........
لك من
القلبِ تحايا
العيدِ وتلاويح
المطرْ ..
.........
شُكراً محمد
لكلِ هذا
التاريخ وقصصِ
حصولها ..
دوماً نحنُ
جلوساً فى
فصلِــك
هذا ....


 
 توقيع : الطالبابى

<p align="center"><a href="http://vphonet.com/"><img src="images/up.gif" width="500" height="120"></a>


رد مع اقتباس
قديم 11-19-2010, 04:32 PM   #36


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



سلامات عوافي ..
الجميل الطالبابي ..
بكم ومعكم نتوسد الماضي
..
فاملاء رئتيك بعبق أنفاسها لتكون زاداً لك تعينك في لحظات يكون كل شئ فيها مجرد ذكريات ..


ولك ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-19-2010, 04:43 PM   #37


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



خداري البي حالي ماداري

كنت اجلس بنشاط قانون اتشاطر وحدتي بكبايه جبنة تؤانسني الي حين قدوم الصحاب , فجلست بجانبي فتاة جفلت لدي رؤيتي اياها وهي بحال مزري بوجهها وبه عده الوان بوقت واحد فدعيت لها بان يشفيها الله من ما الم بها من حال يستعصي علي الناظر ان يطيل به !!
وايقنت انها من افعال مستحضرات التجميل تفعل العجب بالفتيات ويفعلن بها مايختلط علينا من اوجه جديده تتغير كل اجازه بالجامعه ..
وكعادة النشاط كل منهم يشغل مايجود به ذوقه من اشرطة وبصوت مرتفع .. ولكن اقربها كان عم احمد صاحب الكاشير ويقبع المسجل بجواره كانه لا يثق باحد سواه !! وهو صاحب مزاج جميل في الاستماع وكثيرا ما نركن اليه لنستظل معه فيما يسمعه من طرب قديم .. ولسؤ حظ الفتاة ترنم الفنان عثمان الشفيع باحدي روائعه وكلمات ودالريح فقلت لها من دون استحياء اسمعي الاغنية دي كان تجاوب ليك عن حاجات تغنيك من اشياء تجلب الشرور فلم تجبني واسترسل :-
خداري ما بخليه انا وين ياالاخضر لونه زرعي
انت تعلم قـــلبي مفعم امتي ترحم ليك مغرم
التجافي ديمه اظلم والوصـــال ياروحي اكرم
صدرو عالي وخصرو بالي لذيذ وغالي لي منالي
الله يعلم شلت بالي ورفضت وصـلي ياخي مالي
شفتو مـــــره حاجبو قـمره منحني نظره
شوف جمالو كيف اجـرا دلال معظم كلو زي ده

ولحظت ان بها مسحه الم وندم .. لم تدم طويلاً لدي ملامح وجهها !! وسرحت انا بدوري في ماتغني به الفنانون من اغاني يبجلون فيها اللون الاخضر كما نحب ان نرددها نحن بالسودان
وكثيرا ما كنت يداعبني عمي وانا صبي حينها بقول بت اردده كثيرا انا من بعده :
خضرتنا الكملت كسرتنا

كنايه عن جمال لون البشره الخضراء لدينا .. ولكن معظم الفتيات لا يرضين ولايقتنعن بهذا ويبحثن عن اللون الفاتح او الاصفر ان جاز لي التعبير !! ويتفنن بذلك ايما تفنن !!
وايضا رائعة حسن عطيه (
خداري) التي جسد فيها الفتاة السودانيه بكل جمالها من وصف رزين واعجاب زائد بالسمه اللونيه للمحبوبة واظن انها بدايه النذر بالوقوع بالحب :-
خداري البي حالي ماهو داري جافاني
متين يزورني حبي ومحيو يضوي داري
واقول جلست مرة مع الطير الخداري
اظهر امام عيوني لا تبقي متواري
انا جارك البريدك اوعك تخون جواري
في فكرتي الكواكب والانجم السواري
والحور مع جمالن بالنسبه ليك جواري
لولاه ماصبرت علي ذلي وانكساري
لولاه ما شتبهت بيميني او شمالي
كل ما رايته باسم الطيب يجيني ساري
كل مارايته تائه يزداد علي حساري
مادام صبحت عشاقك والحب صبح ثماري
سيبوني مع الارائك اسجع من القماري

وسبناك مع الارائك وانت حر لك الرحمة بقدر ما اعطيت ولم تاخذ , ان الكثيرين من الشعرء يكونون مترعين بالجمال الذي يطغي علي كل شئ حولهم ويرونه بمنظارهم وبلا شك لا يخلو من مسحه جمال تعتريه ..
وكثيرا بحفلات الدلوكة لا تخلو من التمجيد للون الاخضر الجميل بناظري , وفي عرس شقيقي الاكبر امده الله بالصحة .. كانت الفتيات يتحلقن حول الدلوكة ويغنين ماطاب لهن من ما يحفظن .. وحين وصولهن الي اغنية التي علا بها الصوت :
الخضار خداري ومن الناس بضاري

طرت انا وضربت الارض برجلي حتي خفت ان تجلب لي ما لا يسرني من آذي .. ولكن ماذنبي اذا سمعت ما يطنب آذني من حلو الكلام الذي يوعز النشوة بداخلي واتيت مافعلته جراء ذلك ..

ومن اجمل ماسمعت من غناء اعتز به ولسودانيتي الحقه اهزوجه ابوعركي حين تغني لاحمد المك ابراهيم بفريدته (ياخلاسيه)
وما احلاها من كلمات تسكر سامعها وترتحل به الي عوالم اخري وانا بلا ادني شك منهم :
الله الله الله الله ياخلاسيه
ياحـــانة مفروشة بالرمل
يامــــــــــــكحولة العينين
يامجدوله من شعر اغنيه
ياورده باللون مسقية
بعض الرحيق والبرتقاله
انتي ..
ياممزوجه الساقين
اطفالا خلاسيين ..
يابعض زنجيه وبعض عربية
وكل اقوالي امام الله

وهسي عليكم الله يابنات لونا دا مالو !! عيبوه لي !!

ودمتم في آمان الله ..



 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-19-2010, 05:03 PM   #38


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



فاجأنا الرحيل

بعام 2006م وفي مساء حزين شاخت ساعاته حين فاجأه رحيل رفيق كان يؤانسه , بحادث مروري بكبري المنشيه بالخرطوم .. هكذا رحل عنا مجدي النور تشيعه اقمار اظلمت لفراقه كحال كل المبدعين ليترك لنا الذكرى والشجن . فهو له بصماته الواضحة على خارطة الشعر والقصة والمسرح .. ولقد كنت اردد قولي: انه خليفه العميري الذي لم يمهله الزمان !!
40 عاما ليست كافيه كي نتزود منك بما نشاء بزمن غاب فيه الابداع الا نادراً وها أنت تتنفس بين اضلعنا كلما سمعنا عقد الجلاد تترنم بما نظمته كانما كنت تدرك ان للموت مؤامره مع الرائعين امثالك !!

منذ قبل عامين علي رحيلك التقينا في مسرحيتك التي طالت حد الدهشه ببساطتها وبساطه واقعنا الذي شكلته بها (الحلة القامت هسع ) .. ويالها من حله ازكت خيالي بما طاب من حلال زرتها وابقت فيني رحيق ذكراها .. اتنسمه كلما زكمني الزمان بما لا اشتهي ..
فاجاني النهار ..

لغه بسيطه تدخل شغاف القلب بيسر كانما صيغت للجميع .. تنسمناها نحن معجبيك كما نسمه بحر الصيف تداعبنا في حياء .. لك الرحمه وانت تصنع من احرفك بلسما نداوي بها تعاستنا التي ملت منا ..
اربعة سنوات انقضت برحيلك وها انت حاضراً فينا ..لك الرحمه بقدر روعتك .. رحلت وانت تحمل قلمك لتسطر للوطن ولابناءه شعراً ومسرحاً واخراجاً .. فلم تكل يداك ولم تفتر الي ان غيبك الموت عنا بخاصره الحياه رغماً عن انوف محبيك ..
وبرغم ذلك :
فاجأنا الرحيل ..
1967م اشرقت بحري بصباح بهئ بمولدك وشيعتك بمقابره البنداروي بعام 2006م !!
واظنك نعيت نفسك بدل ابوخليل الذي قصدته باخر قصيده لديوانك (فاجاني النهار) الذي كنت حريص لاقتنائيه :
وانت بتسرح فجاة بتسال
مهموم بالمسرح
وتانى بتسرح
شايل قلم الرصاص وترتب ترسم وتكتب
لمن تكتب زى الشفع تفرح
والغيم من فوقك يسلم ذوقك يا بدر جميل ..

والذي زيلت غلافه سيرتك وهي كما اوردتها :
ـ مجدى النور
ـ من مواليد بحرى (1967(
ـ خريج كلية الموسيقى والدراما قسم المسرح1994م
ـ كتب واخرج العديد من المسرحيات (عجلة جادين الترزى ، وود الجردقو ، واسماعيل سيد الربابة )
ـ لديه العديد من الافلام التلفزيونية كفيلم (صهيل العقاب) ..
ـ نشرت له قصص قصيرة فى عدد من المجلات والصحف ..

فهل كانت هذه سيرتك فقط ؟ لا والف لا .. فقد عرفتك ازقه البؤس وانت تدلفها سراً وتشيع فيها جزء من السعاده ..
لك الف رحمه ونور والعزاء لاهلك ولهم ولنا الصبر بفقد انسان جميل بقدرك فوحدها كافيه لان تخلدك لدينا :-
فاجانى النهار
وأنا مــاشى بيناتا أتساقط باقي حـــــــــــنين
سارقاني انامل شربت من لون شوقي ســنين
لسه عيونك ياها عيونك تكسر باب الدم السري
وتجــرى تنعس عشب القــلب وتبكى سماهو فراش
آه من وضوحك يانهار آه من حــــــــضورك ياحـنين
يا ناعس بين الخلوه وريحة الصندل فلت الطـــين
النيل قصاها ضفيرتو وشراها رماد وفــــــجا حنين
يسرى الحلم الموجوع لابطـــــــــــلع وقت اللقياء
ولا بهجرنى جواي ضلوع يا مولود مظلوم في رئتك
ميز ريحة المطره او اتخــــــــــــــــــــيل بيناتنا رزاز
انا حلفت بنات الشــــــــــجر الماطر ماتنزل صفقه
تعرى صفير الريح
يلقى غناهو صرصار
الليل الماكر
همست شجره لتانى شعاع رباني
شاقي الحله
يدخل صرة شافع
ويطلع ايقاع نوبه
احنا حفايه في بلدك اتلفتت فوق كتفينا
ود العين ندى وطار
عصفور نبت فينى الريش
صفقت جريت فرحان
ما تغطيني إنا عرقان من وهجي الفينى

وبتنا نرددها علي كل حين بغيه ان لانفأجا مرة اخري برحيل احدي الكواكب امثالك ولكم احببتها عند عقد الجلاد حين يترنمون بها ..




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-20-2010, 01:17 PM   #39


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



ضــــــــاع صبري

الايام ترتحل والعمر ينتقص بدوره ايضاً بلا عودة فهنئياً لمن استحضرها ذاكرة تسقي وريد الايام القادمات لجمال ما انبتت بالوجدان من سلوي آنفاً .. وباحدي امسياتي كنت انا ورهط من الاصدقاء حضوراً بطابت الشيخ عبدالمحمود لحضور حنة زميل لنا متعه الله بالصحة ..
فسمرنا حلو الكلام وتجاذب القمر معنا اياها برشفات لنهناء به اويقات انقطاع الكهرباء الذي طال .. وبهذه الاثناء كان الشباب في حركة نشطه لتحضير المكان الي مسرح للغناء ووضع مايلزم لحنه العريس المحتفي به والفتيات كريمات بطبعهن في الزغاريد التي تشق كبد السماء باهزوجه تجعلني ابسط اساريري واتلفت يمنه ويساراً باحثاً عن ست الصوت !!
وبعد زمن ليس بقليل تصالحت الكهرباء معنا لتضئ المكان بالكشافات والانوار فهل مكان اخر يكتسي حله اخري من اسره مفروشه وكراسي مرصوصة بعناية وسرير الجرتق الذي لا تخطيئه العين من مايدثره من اشياء والحنه بالوسط والشمعات تحترق بلا مقابل ..
وجاء احدهم تسبقه الاصوات مهلله بقدومه وهو الفنان الذي سيحيي الحفل , ولما سألت منه قيل لي انه يمت للفنان احمد الطيب بصله قربي .. وايقنت بدوري من جمال القادم لماضي مازال يورقني من ما فيه من انتشاء لسماع صوته .. ولكن شد ماحزنت له انه اتي مصاحباً لعازف الاورغ .. وهو بذا يتخلي عن الكورس الذي اشتهر به الفنان احمد الطيب .. ولقد حكي لي والدي اطال الله بعمره عده حكاوي عنه بازمانهم .. وله الرحمه فقد ارتحل وترك معينا لاينضب من الغناء الاصيل .. وكان عزائي بفقد الكورس ان افتتح الغناء باحدي الروائع التي لا تحتاج الي مقدمه عنها لاشتهارها بدنيا الفن (ضاع صبري) رائعة عبيدعبدالرحمن .. ويالجمال صوته وما احتوته من معاني وكلمات تزكي السامعين بما يشتهون من اماني بحاضر ايامهم وحين بداءت الموسيقي وجدت نفسي اصفق دونما شعور :
ضاع صبري اين ياوصـلي قلبـــي بي نارالغرام مصــــــلي
ياعـهود امالي أنفصــــلي مابقيــف من النـويح أصــــــــلي
عقلي بات كل ساعة ينقــص لي فيك ضاع ياطـيبة الأصلي
أي ده ليل والبدر واضــح لي ام ده ديسـك محيو فاضــح لي
يالعيون عاد روقـي وحلي خـفي(كفى)رمشك ده المجرح لي
زاد من نار الصدود وجلي يامعاني الشـعر والزجــــــــــــــــلي
باهي جيدك والخديد مجلي ترى ده الهلاك في الأعين النجلي
ليك نسايم الشوق دوام يسلي فـي هواك كم كم ضايعا مثلي
ماسليتك وأنت كيــف تسلي وأنا صرت ميت والدموع غسلي
ما ليالي الهجر تجمع لي وديمــــه يا نيراني تشــتعـــــــــــلي
يابدر بالله أســطعـلي وياســـــهيل أرجـوك تســـــــــــمـــعلي
ترمي محييك في الكــفل تعلي تفني قامتك بالصـدير تعــــلي
ياحمام بالله أسـجع لي مـــاله ضـــايع في الخيال فـــــــــعلي
وقد ضاع عقلي من شده ما انتشيت بهذه الاغنية وقد عبرت وديان وسهول بذلك لديار مافتئيت اتردد عليها .. ولولا علو صوت احد الجالسين بجانبي لكنت الان احتسي الفودكا باحدي نوادي الجنون بصحبه من اهوي .. وقد استحضرتها معي بصوت الفنان احمد الطيب وابنه عماد آبان مهرجان الثقافة بمدني حيث حكوا تجربتهم بها باحدي اللقاءات باذاعه امدرمان ..
والمغني لهو صاحب اختيار موفق حين اردف بالغناء (يالمخضوب بنانك) لمصاحبتها للحال وان اختلف للمذكر !! وتالله انها اجمل ما سمعت من عتاب طال كل حرف بها واحتشده في هذه الاهزوجه من امسك بقلمه وخطاها .. واظن ان عرف انها سوف تفني عدد مقدر من البشر لما اخرجها ابداً للملأ شاعرها ودالبنا :
قول لي يا المخضوب بنانك وين عطـــفك وين حنانك
يانور عيني يا الملك في اوانك يافريد الحسن المعظم شانك
من سهام عينيك اديني أمانك ببسمه توحي لي درر الحانك
يا الرفيعه خصالك انت قلبك قاسي وما بتجود بي وصالك
لو تعرف الناس معجبين بي جـــــــــــمالك
ليه تحارب المخلصين بســــــــــلاح اهمالك
ما بنطيقه خصامك ليه تجرد علينا ياحبيبي حـــسامك
بين عظمتك ومـــجدك وابتسـام ايامـــــــك
تحكي عــزك وانفك ياملاكي وســـــــــامك
يا الجميل هندامك نكون سعاد لو تقبل نبقي من خـدامك
مخلصين لي ولاءك حالنا ظاهرو امــــــــامك
ياجــــميل اتعطف علينا بي انعــــــــامك

وياليته تعطف عليك وعلينا بمن نشتهي .. من اين جاء هولاء الشعراء بتلك المعاني ويالها من قريحة تتفتح عن حرف يسعد المخدوشين امثالي !! كانت ليله جميله ضمخها العريس بابتسامته الجزلة ولفرحة ماسيقدم عليه .. والمغني الجميل لما طاب لنا من ما قدمه من اغان هي خالده منذ زمن وان صاحبها جمال صوته .. وقد كان احمد الطيب له الرحمة قريبه بحق !!
وقد تغني بدرر اخري لم تقل روعه ما ما استقدمها اولاً .. منها الشويدن - مابنسي ليله كنا –وزمانك والهوي – وبادي رسمك ..
وتالله اجاد في تقليده حيث تغني بي (اطيب من الآلم) وشاعرها ابن طابت الطيب السماني.. وهي مميزه بحق ومن اللاتي رددهن كثيراً :
اطيب من الالم وارتاحه ليلي الحالي ديـمه صباح
لو بدر الحــــــــــــــسن لي لاح
تعال ياتومي شوف البي وشوف تعب البلاقي الحي

وتفاعل معها الحضور علي قلتهم بشكل يسترعي الانتباه لما وجدوه فيها من بساطه تعبير ملك كل الوجدان وطاب الناس من الالم لرؤيه مثل ما تغنيت به ولله درك ..
وخير ختام كان بتعصب الي اهالي المنطقه وان حُزنا المواطنه بدورنا من كثره ترددنا عليها مؤخراً ولا عجب في ذلك لطيب معشر اهاليها الا وهي (حنيني العشتو في طابت)وكان حنينا لبعضنا توج بالزواج :
حنيني العشتو في طابت ياحليلو الشمس غابت
يا معاني النشوة في غنائي نضارة وزهرة ريانه

وهي دعوة للجمال بحنين طابت فاغتنموه ان سنحت لكم الايام .. ويامعاني النشوة في غنانا .. ايام تضح بالذاكرة لجمال ما اكتسانا بها وتدثرنا في بالشباب الذي شارف علي الانتهاء بمعترك الحياة .. وبت استجلب مامضي بحنين يستجدي كل حواسي ..له الرحمة الفنان المبدع احمد الطيب بقدر ما اعطي لخارطة الغناء السوداني ..
ودمتم في آمان الله




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-22-2010, 12:56 PM   #40


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



الري المصري

تبقي الذكريات مركبا نعدو به الي اوقات السعاده حيث كانت هي مرتعنا الخصيب ابان عهود لا اخالها تعود !!
ذات يوم دعيت الي رحلة ابتهاجاً باحد الصحاب حين اجتاز المعادلة (امتحان مهنة القانون) وتجمعنا بالسوق العربي كعادتنا حين نخطط لاي شئ .. ومنها الي مدينة الشجرة وبالارجل الي الشاطي قرابه الري المصري .. واقلنا مركب الي الجزيرة القابعة بوسط النيل الابيض وكلت يدي صاحبه من كثر عددنا والذهاب والاياب بنا .. وهي جزيرة صغيرة جميلة تفترش الخضرة بكل مساحتها وبها اشجار قيل ان عمرها المئات من السنين ضخمة وجزورها موغلة في النيل وريدها الرئيسي للغذاء .. واتي بعد الفطور شاب اخضر البشرة مديد القامة يحمل عوداً بيده حسبما فسرت انا قبل ان يصلنا .. وايقنت حين قام المحتفي به وطايبه بجميل القول واردف اتفضل يا استاذ .. وافسحنا له مساحة للجلوس ..وقدم لنا باسم : احمد , يقوم بالغناء علي نهج الفنان رمضان زايد وانخرط معنا في هرج ومرج وضحك من قفشات نحكيها ومن مواقف الصحاب التي مرت بهم وكان شاهدها احدنا .. ويجيبنا النيل بصدي جميل يبدد وحشة الصمت حين يتوقف احدهم !!
وحين توسطت الشمس كبد السماء اخرج صاحبنا العود من جرابه وبداء في الدندنة باحدي روائع المرحوم رمضان زايد (من يوم ما رايتك) بصوت لا يخالط الشك فيه انه نسخة طبق الاصل من صاحبه له الرحمة :
من يوم ما رايتك انتي شــــغلتي بالي
نسيت اهلي وصحابي وكــل الكان حيالي
بحلم بيك دائماً ودايماً في خــــــيالي
يا التبري والمـــــاس يا اغلي اللآلي
يا اعز الجـــــواهر يامن تمنو غالي
قلبك ليه مــــــعذب وابدا ما صفالي
يا ما حاسه بي ومــــا داريه بي حالي

واصبحنا نردد من وراء كل بيت ينشده (ياما حاسه بي وما داريه بي حالي )في صوت جماعي رخيم لا يمت الي صوته بصلة ولكنا كنا مستمتعين حيال ذلك الي منتهي الاهزوجة ..
وعند انتهاء الاغنية صفقت قدر ما استطعت لاندهاشي واعجابي بما قدمه من اداء يستحق اكثر من هذا بكثير .. لاني لم اتوقع ان يكون بهذا التميز الذي لازمه الي اخر مقطع من الاغنية التي كانت بحق فاتحة طيبه ..
وبينما هو يدندن بعودة قال لنا تعال ونحلم قليلاً ولتستمعوا لهذه الاغنية القادمة التي هي لازمت بدايات رمضان زايد فملاته احلاماً واعطته دافعا الي الامام :
دائماً في منامي يغمرني حنان احلم بالماضي وليالي زمـانه
احلم بالشوق عادت ايامه علي وتر القـلب يعزف انغامـه
ذكرني حبيب ذوبني غرامه احلم بخيالي واشتاق لي وصاله
خلاني جمالو مغرم ولهان ياريت والحــــب بهجه دنياه
يجمعني معاك تسمع نجواي دقات قــــلبي واغاني هواه
يانور احلامي وروعة ايامي تتراءي امــامي في كل مكان
حبيت الدنيا عشان عيونك وغــــرام حبي وبديع فنونك
خلوني اهيم اصبح مسكونك من حــــبي ليك بسال عليك
واعجابي بيك ظاهر عيان ..

وماكان من احد صحابي ان ارتفع صوته مغنيا في صوت اجش عيني ياسبب الاذي وضحكنا كلنا من ماجادت به حبال صوته كاد ان يخرج ما دخل الينا من امتاع قبل لحظات ..
وتطييباً لحاله قام المغني احمد بتقديمها له من طبق من جمال بصوته :
عيني ياسبب التعب شفتي الجمال شفتي العجب
الحـــبو في قلوبنا انكتب النفرة عندو معدده
الريدو عــــودني السهر قابلته مرة وما ظهر
خــــلاني اكتر من شهر ذكراه عندي بعززه
ساهرتي بي اخر اذي
لـــــــيه ياليالي المعرفه يتبدل الود بالجفاء
ما الصــد شــــقا والود شــــــــفاء

وانتهي واردف دونما توقف لاغنية اخري من اغاني رمضان زايد وانا مازلت فاغر فاهي من شده امتاعي الذي طال كل بدني وهي (انا ليتني زهر) وهي كلمات مبارك المغربي ولحن واداء رمضان زايد دافئ يستحق الوقوف بها :
أنا ليتني زهر في خده الزاهي
أنا ليتني طير في روضه لاهي
أنا ليتني نهر تنساب أمواهي
يحلو تلاقينا من غير أكدار
ويرف وادينا شوقا شوقا لمزماري
أنا ليتني عود في صدرك الحاني
دنياي تغريد من عذب ألحاني
والفن محفوظ بقلب فنان
في خفقة القلب تنساب أوتاري
بالشعر والحب بالشهد والنار
أنا ليتني أنتي في عالم الحس
أشتاق في صمت وأحب في همس
وأعود ان عدتي للمعبد القدس
حيث الهوى السامي يسمو بأفكاري
وتطيب أيامي من نبعه الجاري

ولا ادري اقصد بياليتني زهر في خده الزاهي الشلوخ ام ماذا ؟ وهي كثيرا ماترد ككنايه لها باساليب مختلفه ..
وجاد علينا ايضا من الاغاني الخفيفة التي اشتهر بترديدها بحفلات الزواج (يابلال علي) دون ان يترك لنا ان نختار كما فعل صديقي وفاز بما اشتهي وان كانت هي من اغاني البنات ولكنها كانت تردد كثيرا بالحفلات قديماً:
يابلال علي ميل ميل علي الاذي والنوح بريه
لابس بنطلونو واخـــــضر زرعي لونه
سيد روحي وحياتي في الشريان ســـكونه
يارمز السعادة والحب الصار عـــــباده
بضحي بي حياتي عشان خاطر حــــمادة

ونهض كل من كان يسمي محمد اعزازاً لذلك وبشروا كانما صيغت لهم وانا منهم ههههه !!
ميعادو الساعة سته واجري ياساعة ســـته
سيد روحي وحياتي الشال من بصري حــته
ميل ميل علي برجــــــاك في الجهنميه

وتمايل معها الشباب لحلاوة اللحن وبساطة كلماتها وهم يرددون بعدما توقف :
يا بلال علي خلي شــــعرك تفه
واطلع تعال لي برجاك جنب الداخليه

كما كنا نداعب بها احدهم لكثافة شعره وحين نساله يجيب بانه متاثر بفلان .. وهم كثر ممن تاثر بهم .. وررد بعدها عده اغاني من الحقيبة اطربنا ايما طرب وكان كما هو كقطر الندي بصباح مشمس تلمع فوق الزهور ..
ولقد استحضرتني احدي اغاني رمضان زايد الجميله التي ارتبط بها وان تغني بها اخرون وهي بنات بحري التي تحتل الختام دوما بكل الحفلات التي كانت ابان اشتهارها بذلك الوقت وكانت خير ختام لنا بتلك الرحلة بعدما طلبت ان يتغني بها :
انحنا من بحري نحنا ما اغراب
ابقو حبونا وطلو علي الاحباب
يكفينا ما نسينا عذاب فايتنا واحنا من بحري
وانحنا من بحري يابنات بحري
يابنات بحري ياشذي الانسام
تخلونا نعيش النار والجنة عندنا جنبنا
ابقو حبونا وابقو جمر الشوق
مرة مرة زورونا بالصبابي فوق
وحياتكم العشوق ابروه لو شاف بنات بحري

وغفلنا راجعين كما جينا علي ظهر المركب واخذ في التمايل من شده امتلاءنا ابداع استطالت مع كل حواسنا حتي صابتها التخمة فاصبحت اثقل من المعتاد .. وتفرقنا وكلنا علي امل التلاقي بيوم مماثل نستريح به من وعثاء ايامنا ..
ودمتم في امان الله ..




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-23-2010, 11:57 AM   #41


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



ياقلبي ترابي وفيك دافن اسراري
اردد دوماً لاصدقائي ان النيل من يتشرب منه بلا شك يبدع بكل مجال يطرقه وشواهد ذلك كثيرة بكل المجالات وبالاخص الفن الغنائي,كانما يعطي ترياق لنداوة الصوت ويجمله
دعانا احد الزملاء الي المبيت معه لمناسبة حناء لاخيه الاكبر بالعيلفون حيث تربط قباله النيل الازرق من الناحية الشرقية,واستقلينا المركبات اليها بعد انتهاء الدوام الدراسي فكانت رحلة شيقه ولاني اول مرة ازورها بها فجلسنا بالكنبة الاخيرة للحافلة كداءب المشاغبين حتي نغيب عن الاعين حين تفلت منا ضحكة لم نستطع كتمانها وهي اتيه بلا شك لوجود صديقي ودعباس صاحب القفشات بجانبي,وانا اتفرس بوجوه الراكبين علي استزيد عن حال اهلها ويظل الاسفلت ومنظره الي ان وصلنا الي مفترق طرق ومنها الي العيلفون وعندها تلمح الخضرة والجمال علي ضفة النيل,ومنيت ناظري بمشاهد تسر بالي,ولتعارف اهلها تقريباً وشهرة مضيفنا قام السائق بايصالنا الي باب المنزل اكرماً لنا .. واتذكر اني قلت له جمله احب سمعاها جداً من فاه والدتي (دي المحريه فيكم) ورد علي بابتسامة وضغطات علي العربه امتناناً وتباهياً بها,وبدات في طرق الباب كما تعودنا فضحك صديقي انت قايل نفسك بالحصاحيصا دي العيلفون الحوش من المنزل الداخلي كم فدان !! وتمنيت ان امتلك ارضاً معهم لقوله هذا لاتشبع بالفضاء والهمبريب الذي نعاني منه بالمدن .. ودخلنا الي الصالون بعد سلامنا علي اهل الدار .. وتمر الساعات من ونسه والغداء ومنها خرجنا الي النيل فاذا بنا بتجمع ثله من الشباب ذكوراً واناثاً يفترشون الضفه وتوانسهم الخضرة التي تلفه من كل جانب جلسنا وحكي لنا عن امجاد تلك البلاد وماتحويها من شخوص مهمة اثرت تاريخنا ..
وقبل المغيب قفلنا راجعين الي المنزل للتجهيز للحفل آملين بامسية رائعه , تكسوها الحسان بالاقمار من كل جانب ..وكل وامانيه ولم يقصر الشباب معنا بالتحضيرات ..
ولحظت ان شيخاً يلبس قفطانا زاهيا وحلوة عدد ليس بكثير من الاناس واحسست باني اعرفه !!
وعلت الزغاريد وذهب كل منا في اتجاه مع احد الشباب لنتحضر للحفل ولبس الجميل من الثياب.. واتينا فرادا ً بالرجعه كما تفرقنا تفوح منا روائح مختلفه !!
وبداء صوت الساوند المعتاد بالعلو .. الوو تست ون,وجلست في مقدمة الكراسي قرب مكان المغني,واذا بالفنان يدخل وبيده رق !! وخلفه ثلاثة شيالين يلبسون الجلاليب .. ورددت للجالس بجانبي : دا مش مبارك حسن بركات !! فاجابني ياهو ذاتو وبلاهي الناس جيل مالقو غيرو .. الشباب كملو .. وضحكت حينها ضحكت كادت ان تؤدي بهندامي لاهتزاز الكرسي ومغبه ان اقع من فوقه علي الارض ويتسخ .. وهو ينظر الي مستغرباً فقلت ليه : عليك الله في احسن منو بلا شباب بلا هم فاضي ياخي ..فنظر الي نظرة شذر وجر كرسيه خلفي امتعاضاً لم يخفيه !!
فابتدر بصوت جهور احب سماعه دوماً باحدي اغاني الحقيبه الجميله وانا كلي ابتهاجاً لسماع ذلك وهي من الاغاني ذات النسق الشفيف وبرع في صياغتها الشاعر ود الريح , وسماها الفريد في عصرك :
الزمان زمانك اهدي لي من فضلك نظرة من رمانك
يا الفريد في عصـــــرك قلبي فاقد امانك
حرام عليك تهجرني وترضي بي حـــرمانك
بالعفاف شرفت مواطن امدرمــــــــانك
باكمال امتزت علي شباب ازمــــــــانك
يا الحنين في نفــــــسك قولي وين حنانك
شــــــلت قلبي ودمي خـضبت بيه حنانك
ان مرقت تمر في الروض علي افــــــنانك
والنجوم تتغزل في بياض اســـــــــنانك
يا فريد الريد مـــــــــال بالقلوب ميزانك
من لطافك حسنك والجـــــــــمال الزانك
وانا اتمايل معه كالرق الذي يحمله بين يديه من التطريب .. كلمات تذهب بالشخص لافاق بعيده في وصف المحبوب ووصفه بالفريد في عصرك !! باي عين كان ينظر له !! سبحان الله لمن تفتحت قريحته علي الجمال وجبل به حتي بات ملازماً لكلامه !! والاداء من الفنان مبارك وارتفاع آليه التطريب لديه بصوته الرنان الجميل .. لله درك ..
والعريس حوله الحسان ووالدته التي تطلق الزغاريد كل ثواني ابتهاجاً بتتويج ابنها البكر .. والفرحة باديه عليها حتي ارها ممتلئيه الدموع احيانا حين تأتي قرب المغني مبشرة .. والعريس مجندلاً لتخضيبه بالحناء وقاربن الفتيات علي الانتهاء منها .. وبينما انا اصور الاحداث امامي امسك بيدي صديقي واقتادني الي جانب العريس لاتحنن بدوري .. وخرجت مني كم تبشيرة للعريس وجلجلت لذلك كم زغرودة زادت نياشين شبابي انذاك .. وبينما كانت توضع لي الحنة بيدي اليسري صكت مسامعي مناحه الجاغريو باحدي اغانية :
يا الحـجروك حبي وعملوا السبب حبي
كيف ينزعو الصورة المرسومة في قلبي
يافرحي وهنائي وضناي وطـــبي
وفيك املي وفيك بجيد غــــنائي
وما بعشق سواي وليه مني مـتخبي
انا لي فيك غاية وهي منيتي وكسبي
من صدك كفايه هل يرضيك جفائي
يا الحسنك حواك بحبك وحات ربي
من النيران كفايه يامـهجتي التهبي
ارحم ياعساي انا صـبحي ومسائي
في عل وعساي لو في الطيف اراك

ولم يسترح واردف بعدها مباشرة دون فاصل باغنية اشتهرت حتي باتت تردد علي لسان كل سوداني وما بها من صوفيه مفرطة فريده , واذكر انتشاء استاذي بالثانوي حيث كان يدرسنا اللغه العربيه فكثيراً ما كان يدخل الينا وهو يرددها .. ومرة اسهب فيها ووصفها بانها لوحة تجرديه لاحلام شاب .. وكما سماها شاعرها ودالرضي بمبتداها:
احرموني ولا تحرموني سنة الاسلام السلام
عطفكم يا من ألموني كالاشعة الاسهم رموني
الشجون بالليل نادموني الانين والنوح علموني
لو معنعن قول كلموني حبي طاهر لما تظلموني
برضي قابل الظلم احترامي يا النفوني كفى اعرفوني
ساهي ساهر ساحات جفوني في هواكم يا من جفوني
لا الوم ان لم تنصفوني انعكاس الاحوال كفوني
ايضا الايام عرفوني يوم سموما ويوما غمام
كلما النسمات عطروني فاجأوني دموع مطروني
رب اغفر للعكروني في وداعة الباري العروني
ربَّ وقت يتذكروني او يقول القايل درون
او يحدث عني المنام الدهاة بالسلو ما دهوني
عن تجاهكم ما وجهوني بي تحكو وشمتو النهوني
وبرضي هايم وخاضع لهوني لا اقول مستنكف دهوني
عن كثير عن قيس نبهوني عن حقيقة الحب غين ولام
ما تنفس صبح او ضحى لي الا غاب هدهد فكري وحالي
قال لى قربك عين المحال قلبي غير ذكراك ما صحى لي
يكفي ان السهد اكتحالي يكفي شاهد لي انتحالي
شاكي شاكر شاخص دوام طاف خيالك والليل كافر
شفت بدرو المتجلي سافر صك غاضب لقى دمعي دافر
قاللي جملة وعقد الاظافر قاللي طبع الريم اصلو نافر
قتلو عل تريم النوافر وعل راء الريم يبقى لام
في التفكر اصبح وامسي ايضا التذكار نجوى همسي
وحياتي اشبه برمسي اشكو يومي و استرحم امسي
ما عهدتك يا ليل تمسي طلت و امتى اشراق شمسي
وانت وين يا بدر التمام ؟
قتلو ليت أيامى يندن تبقى لانت وسحابا دندن
بلماك النيران يخمدن ليك روحي و اجزيك حمدا
قال لي كيف تستوجب لي حمدا من تعاطى المكروه عمدا
غير شك يتعاطى الحرام
تنفس عميقاً بعد اكمالها كانه تحسر علي انتهاءها وليته لم ينتهي من ترديدها ..فكثيرا ما اركن اليها حيث تلازمني وعثاء ايامي كمسكن الم داء السكري به حين كان زاده كبايه شاي بعد الغداء يتوانس بها فمه !! وحين اردد معه اجد نفسي اشبك اصابع يدي اليسري واضربهما بشده باليمني فتخرج صوتاً والما خفيفا جراء انفعالي يذكرني باني مازالت صاحياً ولم احلم بعد بمنامي لما اجده فيها من سلوي تريح بالي وتشغله بآن واحد !!
وجاء دور الغناء الخفيف من اللحن الذي بداءوه العازفون وتعرفت اليها لكثرة ترديدها بالاعراس والحفلات .. وتعالت معها الصيحات والزغاريد وقارب العريس ان يفسد الحناء بسببها !! ومرة اخري اجاد الجاغريو في نسج هذا القماش الشعري (سميري) :
وين سميري المرسوم في ضميري
حبيب روحي اهديلي من عنبك اديلي
يافلايكي عديلي انا نسيت مناديلي
يازهرة احلامي بنظم فيك كلامي
نائح ودمعي هامي ياروحي والهامي
مع القمري البقوقي برسل ليك سلامي
وبعدها تغني بعده اغاني للحقيبه التي يجيدها ويحبها واحاك بها قمراً شق عتمة الليل ليهدي الي العريس امسية تشبه نيته البيضاء ونقاء سريرته واقدامه لاكمال دينه والارتباط بمن يهوي من الحسان .. وليتني اطول حاله
ومنيت النفس ان يغني لي احدي الاغاني التي ارتبطت بها بذاكرة احد اصدقائي الشفيفين !! ولكن خابت امالي حين تغني باخري لا تقل عنها شئياً الا بداخي التي تحن لاخري ولها رمية تخلب السامع يجيدها عمنا مبارك :
سبب نوحي واضجاري وسبب دمعي الدوام جاري
وقف علي ساحل الجاري لا اعلم بالذي جاري
لمحته وصحبته الجاري كسر قلبي وكسر جاري
بنوح ياجاري ماك داري زي المنسي في الداري
تحيي وتزيلي اقداري وتزيدي سماحة لي ناري
كلمي وسلمي علي البريد روحه سلمي
يتخللها بعض كشكشات من الرق الذي بيده تبدد الصمت البادي علي الآذان من بعد علو للاصوات بواسطة الساوند وتبتدي الاغنية من هنا ويالها من رميه رمي بها كل ما لديه من امكانيات صوت ووضح كلمات بالمخارج سعدت بها ايما سعادة وعلي شبيكة ذلك الرجل المسكون بفيض الابداع بنظمها وبدات الموسيقي ليواصل :
يانسائم الليل سلمي للبريد روحو كلمي
حبيب العصر عصرك اجرمي جودي وان شئتي احرمي
قلبي العندك رمي اصلو مو نافع افرمي
حبيبي العصر عصركم سعيد ياكريم لينا بيه عيد
كل يوم اراه عيد ابني كيف حظنا البعيد
جالسه والهيبه حفتها تشبه القوفه كفتها
قامت وثيابها رفتها والقلوب جاتها رجفتها
شوفها كيف رافله في نعمها في العفاف كيف معمعمه
الجسيم نافشة وانعمها الحسود عينه بالعمه
الوضيب طولو نص متر والوريد ماهو منبتر
رانعه فالقه للضهر فتر اللهيج سكرو كتر
حبيبي الشلخ هو حيتي رسمو زي رسم كيتي
طويله هي استمتعنا بها ولم نعبر عن حالنا الا بهز الراس طرباً وثملاً اقعدنا في مجالسنا دونما حراك وكل القصيده وصف في المحبوبة ويالها من محبوبة راها بعين امتلات جمالاً وحين وصل الي :
الصفار مزج بياض يشبه الورد في الرياض
انا الضاق بي الفياض كيف احجبني نهاك بياض
بنور اله خدك انغسل والنظر طبعتو الكسل
المزمزم ضرب مثل عجوة معطونه في عسل
وقد سألت المولي ان تبلغ النسائم ما قيل وما استشعره الشاعر حين سكب شهده بهذه الابيات الجميله بديعه تلك الاغنية من نظم ولحن واداء يطرب لها الفقيه العابد المتبتل في معتكفه ولا اجد ما يناسبها من قول لما تجيش بها نفسي تجاهها من انفعالات لاتخفي عن الرائي لحالي وختم باغنية (العودة) وهي ايضاً من نظم الجاغريو الذي تغني له كثيراً فنانناً .. وليته لم يختم بها :
العودة تاني يا الله الريد عــــتاني
ياحليف ايه ضراكي شريكة الروح براكي
انا قلبي باراكي وما بنفع براكي
مايسه قوامها بانه عاده الناس لبانا
سحرنا جمال خدودها ورمش العين سبانا
مـايسه قوامها وزه لي قلوبنا استفزا
النور المطلسم مال علي بعضو هـز
ياقلبي ترابي وفيك دافن اسراري
حبيبتك ابعدوها وسكنوها البراراي
ياقلبي العيوكا كتلوك وحيوكا
تتمايل في رقيصها وايه يعني كاريوكا
دايما فكري ساهي وقلبي صبح سرايح
مالك يا الحبيبة ما بتزوري الضرايح
وما بريدو الخشونة سافروا ما غشونا
بارياهم قلوبنا الحبايب الاوحشونا
دموعنا الغرقتنا بالنار حرقتنا
ظلمتنا الليالي وغدرت فرقتنا
يا أمنه الريد غشاني
نزلت دمعة مني قسراً لذكري عصفت بي طوال ترنمه بها وبكت ذاكرتي معي ولحظت قرب الصحاب مني حين تفرق السامرون واسرعت بكفي ازيل ما نزل من دمع كاد ان يجلب لي مزمه ومرتع حديث خصيب لصحابي بهذا المساء ولاسيما ان لساني دوماً طويل
فشكرا ايها الرائع والفنان المجيد العارف مبارك حسن بركات لاهدائي ليلة يصبو اليها الكثيرون دونتها بمداد دموعي الشاهده علي الجمال الذي لفنا معك ..




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-24-2010, 03:21 PM   #42


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



في شمبات حليل مجلسنا

بذات خميس صيفي لوحتنا شمسه الملتهبه اتأني اخي بالوحده العسكريه التي كنت اؤدي بها الخدمة الالزامية , وهي شر لابد منه وبوابه للعبور الي مؤسسات التعليم العالي .. ودعاني الي الذهاب الي السينما الوطنية بامدرمان لكي نشاهد احد الافلام الهندية التي احبها جداً .. ولقد اكتسيت بابهي حلة لدي من بنطال وقميص كاروهات لا زالت اذكره .. وكنت حديث عمر وعهد بالخرطوم فكاني دليلي ويسمي لي الشوراع حسبما يراها واحيانا يعطيني اسماً غريباً ويرسم ابتسامة ساخرة بوجهه !! افهم منها دلاله الحال ومايرمي اليه من دعابة .. وتزودنا بالتسالي والفول السوداني ببوابات السينما .. وببعض من الشجاعة لضخامة داخليها من الأناس !! اذكر ذلك اليوم بتفاصيله الدقيقة وحين يقتطع مشغل الافلام الفلم لاستراحه ما يلقي من الشتيمة مايفتر لها وجهي من غرابتها والجهر بها هكذا بمكان عام ولي العذر بذلك ..شاهدنا الفلم وخرجنا بوقت متأخر فاوصلني الي موقف حافلات الفتيحاب واستودعني الله الي ان نلتقي الخميس القادم ليوم مشابه ..
وتمر الايام تحت مسميات عديدة من سئ الي اسواء ولكنها تمشي !! وعند العصر بت اتوقع قدومه الي , لنذهب كما اتفقنا الي السينما .. وبينما اتململ تحت وطأة الانتظار اتاني مايخبرني بوصوله الي البوابه والخروج اليه لانه غير مسموح له بزمن هذا الدخول الينا !! وبعد التحيات وخرجنا من بوابة الجحيم الي هواء اخر ومتنفس يسترعي الانفاس !!
قال لي اليوم سوف تذهب معي الي الجامعه وستبيت معي بالداخليه , ولان اليوم لدينا يوم ثقافي ببيطرة وبه حفل وبرنامج مسائي , فلم اشاور حتي نفسي ولعدم ارتباطي غد بشئ اخر او خدمة بالوحدة .. واستقللنا المواصلات الي الشهداً ومنها الي بحري ونزلنا بعد الكبري مباشرة بصينية المظلات وتمينا الباقي بارجلنا الي الكليه حيث دخلت اعيني في مشهد شدني الي النظر دون اغماض لاجفاني من جمال حف كليتهم التي كانما هي وديعة من البحر مكتسية الخضرة وتمتلئ جمالاً وباوجه حسنه , وجرني من يدي لحالتي التي اعترتني من تبلد اصاب حواسي اعتبرته فيما بعد انه ثمل بالجمال !!
وجلسنا بالكافتريا وخيرني بما اشرب فطلبت شاي احمر بنعناع عليه يوازن مابداخلي من حريق !!
وتجري الدقائق كقطار البخار علي افق ذاكرتي الي ان التف الشباب علي اعتاب المسرح المقام لاستقبال فنان اليوم وذكر بان اسمه محمد خضر فلم اجد له رنيناً بما احفظ من فنانين فلزمت الصمت علي اكتشف عند حضورة الجديد .. وعند قدومه تعالي الصفير المتواصل والتصفيق المتواصل الي ان اعتلي المسرح .. والي الان لم اميزه !!
ولم تمهله الفرقة الموسيقيه زمن ليتم استعراض جماهيريته وتلويح ليديه بشكل درامي !! وبداء في ترديد ساهر طرفي .. يا اااخونا دا ما صوت خضر بشير وقلت ذلك بصوت عالي انتبه له اخي واتبع بقوله انه ابنه الم تميزه ؟
فقلت له انا لم اسمتع اليه من قبل وان كنت احفظ اغاني ابيه واذا بصوته يرتحل بي الي غرفتي بمنزلنا حيث اربط كل الاغاني بها ابان اعتكافي للدراسه واي قرأة لتشغيلي المسجل بصوت خافت وادندن معه مرات !! فبغير هذا لا يطيب لي الاستذكار !!
واستكملت معه الاغنية التي بداها وهي من كلمات والده خضر بشير فهو صوفي منجذب ومادح عاشق آذابه وتيمه الهيام :
ســــاهر طرفي ما نمت من يوم شفتك
اعـــــــلنت أني اسير بمن ســواك
امنت بانو المبدع الفنان ابدع فيك مـــن فنو
امعن في تفانيننو في احسن صــورك سواك
خلقك حته في حــــــــــــــته
جمالك حير الافكار سطع نورك عمي الابصار
تدور في فلكك الاقمار مثالك اصـلي مـاشفت
بس وريني ايه انت انسان والا من الحـــور
جيت من الجنان فـــــــــــــلته
ارحم طرفي جافي النوم انا الفي حبك اسـرفت
ابدو من المنام حايل اللـــيل كلو ســاهرت
حسبت نجومو بالحته راجي خيالك ماجـــاني
خاطبت نجــــــــومك اخـــــفقت
الحور الحسان سمعو بي جمالك جــــــاك
قالت للخالق احسنت بصنعك ابدـــــــعت
في فنك امــــــــــــعنت في فنونك

وياما سهرت اعيني دامعه برؤيه ما لم تجد به الدنا الا نادراً من حسناوات لازلن يلُحن بآفق الذاكرة !! وكان يؤدي بنفس اداء ابيه من حركات وانشداهه مع الغناء بحالة اشبه بالانجذاب واردف دونما توقف بفرديه اخري اجاد بها قريحة الشاعر.. وقام بتلحينها خضر وهي من الروائع التي تميزت بخفه اللحن وجماله:
يا جميل يا أسمر انت فرعــــك بان
شوف صـديرك أثمر فاكهة مــن رمان
شيء عـجيب في قوامك ليل علاهو قمر
أما سيف ألحاظك للأســـــاطيل دمّر
ياحبيبي كمـــــان في الدلال اتبختر
وانت قدر هواك وللقــــلوب استعمر
واستعمرني حب فنه حد الوله وبت ابداء به يومي من شدو يصك مسامعي بشغف ..
عرج بنا بعدها الي واحده من جماليات الفن السوداني من كلمة ولحن وادء فريد ولقد وجدت حيزاً كبيرا من الانتشار بالحفلات حتي قبل سنوات قريبه خلت وترنمنا به ردحاً من الزمان هي ماسميت الاوصفوك:
بالبدر او بالزهر هم مــــــا انصفوك
يا جميل لو أوصفوك كيف يجــــــهلوك
وعلي الجمال العادي راحو يمــــــثلوك
ولو بادلوك عين الحقـــــــــــيقة
او بالبصيرة تأملوك بالنور او بالـــــنار
أو بي قدر ما ضاع الخيال مــــا عادلوك
يا جميل لو أنصفوك كوكـب منزه في علوك
سحرك قريب شخــــــصك بعـــيد
او كان قريب انواره آخذه بدون ســـلوك
يبرق ثناك في غيهب الليل الحـــــلوك
اظرف شمايلك زامـلوك وهم اكـــملوك
ادبك هبةفيك موهبةشكل الظباوطبع الملوك
يا جميل لو أنصفوك !!

وانصفناه نحن من وصف كساها وكفانا عينك التي راءت وسكبت لنا شهداً بصياغتك لهذه الفريده التي كملت لوحه سودانيه قحه ..
ولقد تمايلنا طربا معه ولم يفت لي فرقته الموسيقيه امعاناً في امتاعنا ايضاً وقد اجادوا ذلك .. وطربو هم ايضاً لما غناها واكمله باغاني الحقيبه التي لم امل سماعها الي الان .. وكان انداها وقربها الي قلبي (ايه يامولاي) التي يبرع بها خضربشير له الرحمة بقدر ما تجلي واعطي ..
وشدا باخري :
قـــم ياملاك والدنيا ليل
نتناجي في الشاطئ الجميل
ما الليل نهــار العاشقين

وقد غنانا باخر رمق للحفل الاهزوجه التي كنت انتظرها بفارق الصبر لعميد الفن سرور وصياغه الرائع العبادي التي احب سماعها دوماً دونما ملل :
برضي ليك المولي الموالي وفيك لازم الصـبر الجميل برضي
لو تحول دون قصدي العوالي ديما أغوص في بحـوري وأوالي
وفيك أخرج درري الغوالي وأنشي شعري وزجـــلي وموالي
واشدي وحدي واهدي الحوالي في سناك قليل ياجمـــــيل
ياسما الغايات ياملاكا من تطاول لي نيل عــــــــلاكا
عشت دم ياحليت حلاكا ياحياة أرواحـــــــــنا هلاكا
لو سليت في النار ماســـــلاكا قلبي راضي وهاك الدليل
أنه صــــــــابر وحامل بلاكا مرة أرحم يكفي القليل

واذكر في احدي اللقاءات معه بتلفزيون امدرمان تقديم الاستاذ حسن عبدالوهاب وهو يرتدي تلك اللبسه الافريقيه الشهيرة مما اعطي البرنامج طابع الافريقي والسلم الخماسي .. ولقد استنطقه كثيرا في ذاكرة لايام خوالي .. واذكر انه تعرض للرجولة في الغناء وهو لم يري شباب اليوم !! في غناء كرومة وسرور وذلك ابان معاصرته لهم .. والطريف انه ساله ان كان قبل هذا قد ترك المايكرفون وطلع الي شجرة اثناء الغناء ؟ فرد احتمال وانا كنت بطلع في النخله وبغني !! وتالله ضحكت بشده لما تخيلته من منظر له فوق احدي اغصان الاشجار .. له الرحمة بقدر ما اعطي .. فكان يوم علق بالذاكراة من ما رايت وسمعت وثملت !!
علموه وهو لا يعلم كيد العداة
ليتني علمته الوصل والتكذيب
علموه الزوزو الله فوق زوزو
زوزو طربانه ياحلاة زوزو

ودمتم في آمان الله ..




 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-24-2010, 05:21 PM   #43


الصورة الرمزية ودحـــــــامد
ودحـــــــامد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7613
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-03-2013 (10:39 AM)
 المشاركات : 318 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Chartreuse
افتراضي




احضرت لى ست الحبايب(امى) كعادتها كوبا من القهوه لعلمها بولعى الشديد بها وتناولت معها كالعاده سيجاره وانا اتنقل فى عالم (قوقل) المدهش .فجاه خطرت ببالى احدى مذكراتك التى قراتها مررا وتكرارا بعنوان (القنبله) ..
اتفق معك صديقى فيما تناولته حول ا...
لطشاش الذى اصاب الاغنيه السودانيه وبعدها عن الالق الذى كان يميزها واستصحبت فى خاطرى التغيرات التى طرات على المجتمع فى كافه مناحيه .
يعتصرنى الالم مثلك للركاكه والهشاشه التى اصابت كلمات الاغنيات والالحان لا اريد ان ابحث عن مبررات للذى حدث فقط اريد من كل هؤلاء الذين يمارسون هذا العبث ان يتذكروا ان هذه الارض البكر انجبت عباقره وفطالحه سكبوا عصاره فكرهم وابداعهم ومنحونا رصيدا نعتز به ونفاخر.. فحرى بنا ان لم نستطع انتاج مايوازيه ان نتوقف عند محطاتهم..
وتعريجك ايضا على (انداد مرام) تلك القضيه التى تحولت الى ظاهره استدعت الوقوف عندها كثيرا ..يعتصرنى الالم كلما قرات فى احدى الصحف خبرا عن اغتصاب ملاك طاهر .ماهذا العبث الذى يحيط بنا هل وصل بنا التردى الى هذه المرحله التى تجاوزنا فيها انسانيتنا..
انها ظاهره تتطلب الدراسه ومعرفه اسباب انتشارها ومحاوله ايجاد حلول لها ووضع قوانين رادعه تتناسب مع حجم هذا الجرم الفظيع فامثال هؤلاء اعضاء فاسده يجب بترها من المجتمع..
انها تداعيات قتلت الكثير من القيم فى النفوس وقللت من مساحه الثقه بالاخرين..
نقطه..
لى عـــــــــــــــــــوده..
سطر جديد..
لا بدء لى الاّك انقل خطوتى
فى كل يوم للوراء وانزوى
فى آخر الاركان اكتب قصتى
فتضل يمناى السطور
انا لست اهرب من زمانى
بيد انى انزع الايام قبلك
من مدارى صادقا
و اعود اخترق العصور
كيما اجيؤك خلفها
متوشحا بالشوق انبض بالامانى
والخطى ترد الصعاب ..
آتى نقيا من حبيبات احتقانى
والجراحات التى نضحت هياما و اكتئاب
هذا الزمان حزينة اوتاره
وطنى و اهلى و الصحاب
و اراك فى كل الربوع
اراك فى صمت الخشوع
و فى عليات السحاب
من كل بيت فى بلادى تطلعين
و على ترانيم الرجاء
و فى دعاء الصالحين
و من تسابيح البهاء
و فى تواشيح الغياب
(د.معز عمر بخيت)
تعريجه...
عيـــــــــــــــــــــــــــــــد
سعــــــــــــــــــــــــــــيد


 

رد مع اقتباس
قديم 11-25-2010, 01:15 PM   #44


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



الجميل ود حامد ..
لك من شغاف القلب منيه .. ويسعدني انك قرات البوست بالتمعن هذا ياصديقي
وربنا يدي الوالده العافيه والصحه .. واذكرها جيداً حين اطل عليكم بذات خميس ..
ان الركاكه طالت الكثير من مناحي الحياه ياصديقي حتي بتنا في حيرة من امرنا !!
وجميل انك التفت الي ما اشرت اليه من ظاهرة الفتيات اللاتي يرمي الذئاب بثوب طهرهن في الحضيض .. ولا اخي عليك امراً اني اري الاهل هم وراء الكثير من ذلك .. بمنطق ان الزمن تغير وليس كل النظرات الي الاطفال بريئة .. بل صرنا نخاف علي اي طفل او طفله علي الخروج بالشارع وحده .. ويجب عدم السماح للفتيات الصغيرات بلبس الضيق من الثياب والملفت للنظر .. فليس كل الناس طيبون ..
وكل عام وانتم بخير وينعاد عليكم باليمن والبركات ..

وليتك سكبت جزء من ذاكرتك معي هنا .. دعوة للشخبطه مثلي ..

ولك ودي واحترامي


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-25-2010, 06:43 PM   #45


الصورة الرمزية ودحـــــــامد
ودحـــــــامد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7613
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-03-2013 (10:39 AM)
 المشاركات : 318 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Chartreuse
افتراضي



ودعوض

اطنان من الود تنهال عليك ...

ومساؤك قاروره عطر تفوح بالطيب ..

حتما سانشر غسيلى فى ساحاتك وساعتصر ذاكرتى كى تمدنى بتفاصيل كثيره جمعتنا سويا

هو وعد لك منى اخى ...

دوما ستلوح لى بشارات بقادم جديد .. ارجوه منك ..

..ننتظر هطول سحائبك ..


 

رد مع اقتباس
قديم 11-26-2010, 11:00 AM   #46


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ودحـــــــامد مشاهدة المشاركة
حتما سانشر غسيلى فى ساحاتك وساعتصر ذاكرتى كى تمدنى بتفاصيل كثيره جمعتنا سويا

هو وعد لك منى اخى ...

دوما ستلوح لى بشارات بقادم جديد .. ارجوه منك ..

..ننتظر هطول سحائبك ..
ود حامد ..
بت انتظر طلتك منذ ولوجك المنتدي .. وجمعه سعيده ومباركه ان شاءالله ..
وبانتظار زادك هنا ..
ومطرٌ ببابكِ واحتمالٌ أن نموتَ بغير زاد ..

وياصديقي:
كايس معاك لون الفرح فيك ومساكن دهشتك ..

ولك ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-26-2010, 05:37 PM   #47


الصورة الرمزية sit_albanat
sit_albanat غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2658
 تاريخ التسجيل :  Feb 2009
 أخر زيارة : 01-05-2012 (06:32 PM)
 المشاركات : 4,999 [ + ]
 التقييم :  14
لوني المفضل : Brown
افتراضي



المثابر الجميل محمد

اتوقف كثيرا امام كتاباتك وانت تحاور وتكتب بذلك العمق والاصاله والرقي


منتظرنك

وزي مابقول منص

ما تتااااااخر


 

رد مع اقتباس
قديم 11-26-2010, 10:45 PM   #48


الصورة الرمزية ودحـــــــامد
ودحـــــــامد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7613
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-03-2013 (10:39 AM)
 المشاركات : 318 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Chartreuse
افتراضي



اخى الذى لم تلده امى ..
اخرجت من دواخلى اهات اعجاب لو كان بقربى احد لسمع صوتها..شكرا كثيرا لما تغمرنا به من وهج نعباه زادا نقاوم به رمضاء حياتنا..
تعرضت فى مذكراتك لجانب مشرق فى حياتنا وهو الغناء السودانى وكم كان اختيارك رائعا ولااتعجب لذلك ف...انا ادرك انك انسان ذواق تاثرك الكلمه المليئه المحتوى ..
الجرح جرحى براى ..بياع الخواتم..روائع الطير المهاجر عبدالوهاب الصادق.
القمر بوبا رائعه اسماعيل حسن-الامان رمضان حسن-قطار الشوق البلابل..
استعراض رائع لنماذج رائعه منذ حقب مضت يكفى انها لازالت تحتفظ بتوهجها
وعنفوانها رغم موجه التغيير التى طالت حتى الذوق العام(الدهن فى العتاقى)..
بديهى جدا ان تحمل كتاباتك مسحه اسى للتدهور الذى طال الاغنيه فى الفتره الحاليه مع وجود بعض الاشراقات هنا وهناك..
احتاج ان اعرج كثيرا على كتاباتك وبتفصيل اكثر..
لى عوده..


 

رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 12:28 PM   #49


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sit_albanat مشاهدة المشاركة
المثابر الجميل محمد

اتوقف كثيرا امام كتاباتك وانت تحاور وتكتب بذلك العمق والاصاله والرقي


منتظرنك

وزي مابقول منص

ما تتااااااخر
سلامات عوافي ..
الزوله الرايقه ست البنات .. شــــــرفني تعليقك الانيق ..
وها انا استغيث مـــــــــــــــــــــــــــــــــن اكتمالك بدر ..
وكوني بالقرب دومــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاً فنسعد ..

ولكِ ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 12:44 PM   #50


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ودحـــــــامد مشاهدة المشاركة
اخى الذى لم تلده امى ..
اخرجت من دواخلى اهات اعجاب لو كان بقربى احد لسمع صوتها..شكرا كثيرا لما تغمرنا به من وهج نعباه زادا نقاوم به رمضاء حياتنا..
تعرضت فى مذكراتك لجانب مشرق فى حياتنا وهو الغناء السودانى وكم كان اختيارك رائعا ولااتعجب لذلك ف...انا ادرك انك انسان ذواق تاثرك الكلمه المليئه المحتوى ..
الجرح جرحى براى ..بياع الخواتم..روائع الطير المهاجر عبدالوهاب الصادق.
القمر بوبا رائعه اسماعيل حسن-الامان رمضان حسن-قطار الشوق البلابل..
استعراض رائع لنماذج رائعه منذ حقب مضت يكفى انها لازالت تحتفظ بتوهجها
وعنفوانها رغم موجه التغيير التى طالت حتى الذوق العام(الدهن فى العتاقى)..
بديهى جدا ان تحمل كتاباتك مسحه اسى للتدهور الذى طال الاغنيه فى الفتره الحاليه مع وجود بعض الاشراقات هنا وهناك..
احتاج ان اعرج كثيرا على كتاباتك وبتفصيل اكثر..
لى عوده..
سلامات عوافي ..
صديقي الجميل ود حامد .. كيفنك بالاول ؟
شكراً لاهدائي اياك هنا .. وسكبك كل هذه العبارات .. وانا احاول ان اكتب ما اعتمل فقط دون النظره الجماليه او دونها .. فما زلت اتلمس بعض اوراقي القديمات بالتذكر هنا وهناك ..
فهلم معي لنمد الكف نحو الشمس لنصطلي ونذيب ما تجمد في ارواحنا من رؤي .. ونلهم الحاضر بما نشاء ..
والتدهور طال كثير من المناحي في حياتنا .. ولا سيما ماكان يفرحنا مثل الغناء ونطرب له ليزيل كآبه انفسنا حين نضيق بالدنا !!
ودوما اتذكرك حين اقرأ مقطع د/ ابكر :
"يا ولد، أمسك لسانك .. يا مشوطن"
أو لا أرى..
وسكت ممتشقاً رؤاى،
أراقب الملكوت، دوران الكواكب
والنواميس العظيمة والوري..
عشرون قصَرِت الخطى
والشمس تطلع، ثم تغرب،
ثم تطلع، ثم تغرب،
ثم تطلع ، ثم تغرب،
ثم تطلع بعد عام..
ويفوت عامٌ آخرُ حتى المساء..
هناك يكبر في دمى نبض الفصول.

وابقي تاوق عينا وما تحرمنا من طلتك وتعليقاتك التي تزكي الخاطر بما يطيب ..
ولك ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 12:52 PM   #51


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



انا صادق في حبك

كلما سمعت هذه الاغنيه بالعنوان اعلاه .. اخذتني النسائم الي زمن الجامعه حيث كانت القلوب مازالت يافعه وترهقها حتي الابتسامات الجزله من حسناء ضحكت بحديث بعيد بفناء الجامعه !! والشله هي مزيج من الاشخاص الذين تختلف حاجاتهم وسلوكياتهم وعواطفهم .. فمنا من كان لا يقتنع بالحب ويرفضه وينادي بنبذه من القائمه .. وكان مثار سخريتي حين اقول له المحروم من الحب من لم يطرق قلبه ذات يوم .. فهو خاوي !!
ويحتدم النقاش بيننا بذلك وبرغم براعتي في الاقناع وذلك بشهاده الصحاب .. الا اني دوماً اختم معه بانه شخص ختم علي قلبه .. وستموت محروماً من خفقه صادقه ..
ولقد كان معنا صديق شفيف القلب محتدم العواطف التي تتراءي في محياه .. ولقد تعلق بحب احداهن .. حسناء ذات قوام يشابه فتيات الامازون بهيه الطله وحاده المزاج احيانا
ولشد ماكان يعجبني منظرهما وهما يجلسان في الكافتريا .. واظنهم لايحسون بشخص ما حينها .. ونظراتهم حانيه تدهش كل منتبه !! وكنت اسميهم جوز الهند !!
ودوماً كنت المصلح بينهم .. كل يحكي وانا استمع .. فقلت لهم ذات يوم رائكم شنو البغلط فيكم تاني علي الاخر له ان يتمني علي الاخر شئ ما .. ويكون الطرف الاخر مرغماً علي تنفيذه !!
فوافقوا دون تفكير كثير في الامر .. واظن مرد ذلك لعدم تفريط احدهم في الاخر !!
وقي يوم كنت امني نفسي بخلطه مع احدي البرلومات وكنت استعد لفرد عضلات (السناير) والتي تعجب كل وافد جديد للكليه ..ولكن عند قدومها الي في مقر اسره القانون الجنائي عرين دهشتي للكل .. وذلك بحسب انجازاتي فيه (غايتو زمن غريب وتفكير اغرب !!) اتاني جوز الهند وهم يتابطون مشكله بينهم .. واستأذنت في الانفراد بهم واوكلت احد صحابي ليكمل مابدات انا به (ماتسرحوا) هي محاولات لجلب الحسان الي الاسره كي يكتظ بها المندفعين من الشباب لرؤيه ماء وجوههن وكنا نشيطين بذلك !!
وانزويت معهم في ركن قصي من الكليه بغيه معالجه ما استعصي لكليهما !! وتوصلنا الي خطأ صديقي بحق من يهوي !! وقلت ممازحاً لها : آن لك ان توقعي عقابك بما تتمني عليه !!
فما كان منها الا ان افترت عن ابتسامه عريضه بها بعض خبث بنات حواء .. كانها نسيت الامر وفرحت لتذكيري اياها !!
واخذت في التفكير بغيه انزل العقاب المناسب .. فطلبت من بعض زمن ليس بيسير وانا استعجل فيها ..
دايرك تغني لي اغنيه انا صادق في حبك وفي وسط ناس !! للشاعر الجميل عمر البنا ..
ففغر صاحبي فاه من الطلب الغريب !! بما انه لايمت للغناء بصله اخذ يتوسل اليها لتغيير ما طلبته الي شئ اخر وانا استهواني الامر .. ومديده حاااره بينهم لاشعل نيران مطلبها !!
وما كان منها الا ان اصرت عليه !! وصار هو في حيرة من امره .. وقال لي هسي الاغنيه ذاتها انا اجيبها من وين !! كدي قوليها لي ؟ فردت انا ماحافظاها ذاتي !!
وامعانا في الامر .. قلت له انا احفظها وسوف اقوم بكتابتها لك فوراً .. وسحب احد الاوراق من دفتره ومدها الي بحسرة ..
هاااااك كدا انا كتبتها ليك كلها .. ماناقصه بيت !! وابقي احفظ كويس .. واخذت حسناءه من يدها وانزويت بها بعيداً عنه مع الشله ..
وتمر الايام وهم دون حديث سوي السلام .. وبانتظار حفظه للاغنيه والتغني بها امامنا .. وبعد اسبوع بعد ان استعان بعده كاسيت للحن .. قال انا جاهز .. والتلفونات اشتغلت بالشله وقمت بتاخيره اكثر من ساعتين في انتظار شله السمر بالاكتمال (دا موضوع مابتفوت) !!
وحين اكتمالهم .. صمتناً بغيه افساح الاجواء للعاشق المعاقب ان يشدو بما تم الاتفاق عليه !! واذا به يترنم .. وانا امسكت احدي الطرابيز الصغيرة لاكمل الايقاع لاضفاء نوع من السمر :
انا صــــادق في حبك لو تدري اتصل بي قلبك هذا مقصودي

واخذ البعض منا في الضحك لتعثره في الغناء وقمت لتشجيعه ومواصله عقابه الجميل باكمال ما بداءه من غناء .. ورددت معه انا صادق في حبك لو تدري وتكاثرت الاصوات المؤيده وواصل ..
انا بســــــكت ودك وانت تحرمني النظر في خدك لي ازاي اراك
ونردد : انا صادق في حبك لو تدري
ديمـــا بازل جهدك مع علمك بهواك منذ ايام مهدك وانت مريودي
انت تنــجز وعدك وعني يذهب نحبي ولي يطلع سعدي ياحبيب غيثني
ونردد : انا صادق في حبك لو تدري
ما بطيق نار بعــدك وانت عارفني ما بعيش من بعدك انتهي وجودي
الشباب في عصرك جمله معترفين بي جمالك ونصرك يامهدل يامفدع
ونردد : انا صادق في حبك لو تدري
المهبهب خصرك الـكواكب والحور قاصرين عن قدرك وكيف انا هجودي
امتي يفرج ســـجنك واشوف صورتي في مرايه وجنك تنجلي عيوني
ونردد : انا صادق في حبك لو تدري
بتوسل حســــــنك اكوي عزالي وبالتقرب منك فيك اري وجودي
ونردد : انا صادق في حبك لو تدري

وصفق الحضور الكثير الذي تزايد اثناء الغناء .. وما كان من صاحبه الطلب الا ان نزلت دمعه حري علي وجنتيها .. زادتها جمالاً وتوارت خلف طرحتها خوفاً من الرقباء ..
وغادرت المكان وتبعها هو ولم نعثر لهم علي اثر الا بنهايه اليوم بذات غفله حين كل منا البحث !! وحب مثل هذا لم اشهده كثيرا .. واحمد الله ان توجاه بالزواج ومازلا ينهلا من معين بعضهما الي اليوم .. واسأل الله لهم التوفيق .. ولي ذرات من ماوجدوا !!
ودمتم في امان الله





 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 09:00 PM   #52


الصورة الرمزية ودحـــــــامد
ودحـــــــامد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7613
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-03-2013 (10:39 AM)
 المشاركات : 318 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Chartreuse
افتراضي



وأريد وجهاً أخراً
لحبيبةٍ تجتاز بي
نهر الضبابات المتاخم للخروج..
أكونها بالحب أول خارجٍ من حبل مشنقة العصور الغاربة.
لأدوزن الوجع المخبأ في غضون الأزمنة، لوناً لعشقٍ غامقٍ..
متشردٍ في ليل أوعية القرون..
أو لا أكون ..
وهكذا .. للشمس في عليائها سفر الدعاء
وضراعة الشجر الحزين إلى النبي..
أنا وطيفكَ في ديالكتيك عشقِ صامتٍ،
ودمى توزع في النهارات الصبية ثم ضاع..
ثم ضاعَ على ملايين الفراسخ من ترانيم الجياع.
وعلى العبارات المسماة انتقاءً بالحدائق، والهوى، والمهرجان..
بيني وبينكَ ريحُ أفق محتوى …
بيني وبينك ألفُ بحرٍ قاصدٍ .. صخبُ.. قصيدُ.. وألف امرأةٍ نشيد.
يا أيها الوطن المحاصر بالعبارات التوابل والوعيد


د.ابكر ادم اسماغيل ..

شكرا صديقى وانت تسرح بخيالى فى عوالم ذلك الشاعر والروائى المبدع الذى منح الاحرف

بعدا عميقا .. استمتع جدا بالتجول وسط حروفه ورغم ميله للرمزيه فى كتاباته والتوجه بها نحو

مقاصد معينه . الا ان هذا فى حد ذاته ابداع فلكتاباته ايحاء تشدك اليها بقوه وتجبرك على التامل

والتمعن فيها ..

خارج النص ..

تسكعت على ساحتك لعلمى بانها لن تملنى احمل معى صخب وفوضى تعترى دواخلى

ومناخ استوائى يسطو على عوالمى التى تعشق الشتاء ويثملها برده ..

تواشيح غياب تسرق منا لحظات الفناها بفعل المسماه الظروف ..

ولكن حتما سنطبق عليها برسم الحضور ولو بعد حين ...

.. دمت بــــــــــــــــــــــود..


 
 توقيع : ودحـــــــامد

بعيد منك بموت صوتي
و يغيب فرح الزمن يكمل
هواك مد الأفق جواي
رسم قامة الشمس أطول
وخلاك أخر المرسى
و كأنك نجمي من أول


رد مع اقتباس
قديم 11-30-2010, 08:35 AM   #53


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيسبانه مشاهدة المشاركة

والله انا حسيت اني عايشت تلك اللحظه فعلا ..

واجمل شئ هو نهاية القصة ..

ملحوظه : هذه اول مشاركه لي في المنتدى ومنها ارسل تحياتي لجميع اسرة المنتدى ..


سيسبانه ..
اسم اغنيه اترنم بها دوماً :
السيسبانه خضراء ورويانه ..
شاكراً لك تلبيه الدعوة للانضمام للمنتدي .. وللكلمات الطيبات ..
حقبه الجامعه يمر بها كل شاب في زماننا هذا وان اختلفت الذكريات بها .. والفرقه ما بدورها عاقل ..
ولي شرف مشاركتك الاولي هنا بهذا البوست .. وانابه عن اسرة المنتدي :
أرحب بك اختي عضواً فاعلاً وأختاً عزيزة بيننا ..
ونزلتي أهلاً وحللتي سهلاً ..

ولك ودي واحترامي ..



 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 11-30-2010, 08:49 AM   #54


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ودحـــــــامد مشاهدة المشاركة
خارج النص ..

تسكعت على ساحتك لعلمى بانها لن تملنى احمل معى صخب وفوضى تعترى دواخلى

ومناخ استوائى يسطو على عوالمى التى تعشق الشتاء ويثملها برده ..

تواشيح غياب تسرق منا لحظات الفناها بفعل المسماه الظروف ..

ولكن حتما سنطبق عليها برسم الحضور ولو بعد حين ...

.. دمت بــــــــــــــــــــــود..
الجميل جداً ود حامد ..
د/ابكر رجل يمتشق الحرف الانيق .. وان اختلفت معه في عده نواحي للرمزيه الموغله في التاريخ والدين فهما (مقدسان) ..
واليك في فوضي ترحالي الدائم .. باقه من عطر السوسن علها تعطر ساحاتك التي امتلات ببخور اجنبي !! فقد فأجا انفاسي أمس بترحالي والغريبه قائم في صحراء العتمور !!
والتسكع امعان في الحضور ..
فلا تحرمنا اياه هنا او هناك فالتعود علي تقفي الاثر اصعب من الادمان ..

ودمت لنا بخير وكما نشتهي ان نراك ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 12-01-2010, 07:16 PM   #55


سهير محمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7629
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-07-2011 (08:09 PM)
 المشاركات : 14 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blue
افتراضي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
يا محمد عوض


 

رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 10:14 AM   #56


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهير محمد مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
يا محمد عوض
سلامات عوافي ..
اختي سهير .. شكرا لتعطير البوست بمرورك ..
الغناء غوص فهلمي انا وانتِ والجميع ..

لنعرف كيف تكون الحياة في الأعماق ..

ولكِ ودي واحترامي



 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 10:33 AM   #57


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



أغاني للأطفال

بداخل كل منا طفل يحبو .. عند كل جمعه كنت انيخ رحالي امام التلفاز لكي اشاهد جنه الاطفال .. انتظر ظهور بابا جحا وماما ايناس لكي يحكوا لنا ما يطيب من احاجي لتكون معين مخيلتي لاكملها فيما بعد للصحاب بعد ان اضفي عليها لمساتي .. وهي بلا شك تفسدها !! وتجعلها في شريره وكنت مستمتعا بذلك ايما استمتاع بها حين اجلس القرفصاء واحكي لهم بدوري مقلداً بابا جحا .. ويالغباوة صحابي !! اراهم مستمتعين بما اسرده عليهم !!
وكنت اتحرق شوقاًً لسماع الوان الطيف وهن بالزي الملون الزاهي الذي يحاكي الوان الطيف السبعه .. ويالجمالهن وهن يشدون وترنخون يمنه وشمالاًً مع الغناء ..
ولقد رسخن في اذهاننا اكثر من اشعار الواجب بالمدرسه لكثرة ترديدنا لها فرادا وجماعات..
ولقد اشتهرن بعده اغاني ازكين بهن خاطرنا ردح من الزمان باوقات لم يكن لنا معين او متنفس سوي جنة الاطفال بيوم الجمعه ويتم ختامها بافلام توم اند جيري .. التي مل الاطفال منها بهذه الايام لترديدها لهم !!
وانا اتمايل طرباً حين يتغنين واليكم جزء من ما احفظه الي الان واكاد اجزم بانها اجمل ما سمعت بطفولتي :
كلنا تامـــــــين ان شاءالله دائما سالمين
يا اخونا نجيكم كل مره شايلين افراح فيها مسره
وزهور ريحان وفل ياســــــــــمين
ياجنه خلاص اتكلمينا والاسره اكتملت بمــوده
واهدينا اهلنا واخــــوانا جيرانا كيس ورده
راجين برنامجك ياجنه يغـــمرنا وافراح امتد
وخلاص اهو جينا ياجـــــــــــنه
كانت لحظات ما احلاها من عمر سعيد ما احلاها
فرفشنا ضحكنا ونورنا مرت باسراع ما احـلاها
وعرفنا كمان حاجه جديدة انغام وافراح دايمه وسعيده
وحكم وروائع وطـــــــــــــرائف
ونوادر وحكاوي جديده ياســـــــلام ياجنتنا
فيكي الافراح قضيناها مرت باسراع مــــرت
انغام وافراح ما احــــــــــــــلاها

وكثير ماتغنين به الوان الطيف .. ونحن نرددها بعدهم .. ولكن كان اكثر ما تغنين به للفتيات واذكر في في فوضي ايامي احدي جاراتنا وهي ممتلئه القوام وكانت تسمي سلافه وهي قريبه مني في العمر .. وكنت انا وصديقي محمد نردد لها كلما رايناها في الشارع وحدها اغنيه (انا طالبه مجتهده) لاقاظتها ولاسيما هي كانت غير متفوقه بالدراسه (بليده) كما يحلو لنا تسميتها..
وكثيرا ما نعاقب علي ذلك حين تنفقع بالبكاء وتتم شكوتنا الي اهالينا :
بدري صحيت من نومي فرحت مشيت علي امي وابوي صبحت
شربت الشاي كل لطافه وبين اخــــــــواني كنت قيافه
انيفه في لبسي وكلي لطافه وكانت جنبي صديقتي ســـلافه
شــــلت معاي اقلامي وكتبي ما اتاخرت مشيت في دربي
والاخـــــوات حلوات في قربي بكره نجاحنا عليك ياربي
وصلت المدرســـه ما اتاخرت وكنت سعيده عشان ذاكرت
تابعت الحــــصه ومـا سرحت واخر العام اتا كنت نجحت

وهنالك من الفنانين من تغنوا للاطفال ومنهم الرائع النور الجيلاني في (خواطر فيل) ولقد اداها معاه اطفال فرقه توتي حسبما اذكر ولقد كانت علي افواهنا بكل الاحايين ويحفظها كل صبي وهي من نظم الشاعر حسن بارا له الرحمه :
قبضوني ليه جابوني ليه عايزني اعمل ايه هنا
ختوني في قفصي الكبير جابوني ليه هنا
انا ماعملت هناك شئ يستحق هذا العناء
ماعملت قط قط في دنيتي غير اللعب والشيطنه
قبضوني ليه ليه جابوني ليه حرموني طعم الهناء
امي العزيزه هناك تكوس ماعارفه ابدا وين مشيت
قايلاني حائم بالشدر زي عادتي كل ما اختفيت
المره دي الموضوع خطير بحياتي قط مارايت
قبضوني زي مجرم كبير لا قدرت ازوق حت ماجريت
قبضوني ليه جابوني ليه حبسوني انا ماجنيت
خالفت امي قعدت احوم بين النهور الخاليه
قبضوني جابوني الحبس حرمت خيرات وافرة
يايمه وين نلقي الشدر نلقي المياه الجاريه
نلقي الصحاب نلعب سواء بصحه طيبه وعافيه
قبضوني ليه جابوني ليه حرموني تلك الحياه الصافيه

ومازلت مفتون بهذه الاغنيه .. وارددها كثيراً كلما لاحت في الافق احدي شطراتها .. وقد نالت حظها من التحريف بما فيه الكفايه لمرتادي الانادي الحديثه والقعدات الليليه :
يايمه وين نلقي الشجر نلقي الكووس الجاريه

كثيراًً كما كنا نردد بالجمعيات الادبيه آبان فترة الابتدائيه اغب اغاني الاطفال التي اخذت حظها في الانتشار ..ولقد كان المشرفون علي الجمعيات هم معلمين كليه بخت الرضا حين ياتون لقضاء فترة تدريب باحدي المدارس .. وبيوم دراسي كانت اخر حصه في للفنون .. فما كان من الاستاذ الا ان طلب منا ان نذهب الي المسرح واليوم سوف نتعلم الشجاعه الادبيه وكل يخرج ما مالديه او بعرفه من فن غناء نكته تمثيل .. وما كان مني الا حين اتي دوري ان قلت لدي اغنيه وشرعت في الغناء بطريقه ما زلت اضحك عليها الي الان (ماهي دنيتنا الجميله) وشاعرها الجميل التجاني حاج موسي:
شــــــــوفو دنيتنا الجميلة
وديانها وصحاريها ونخــــــــيلها
بأنهارها وباشــــــــجارها الظليلة
مــــــــــــاهى دنيتنا الجميلة
الشمس كــــــــــل يوم بتطلع
أصــــــلو ما اتاخر شــروقــها
فى العــــــشية تسيبنا تغــــرب
روعة ســـــبحانو البســـــوقها
ماهى دنيتنا الجمــــــــــــيلة
أربعة فصول فى الســــــــــنة
بمرو عبر الأزمـــــــــــــنة
الشتا والصيف وربيع وخـــــــريف
ماهى دنيتنا الجـــــــــــــميلة
أى واحد فينا لو فكر وقـــــــــدر
عظمة الخالق بتظــــــــــــهر
يبقى واجبنا العلـــــــــــــينا
نبتهل نرفــــــــــــــع أيدينا
ونعمل المفروض علــــــــــينا

وقد تغني بها الفنان محمود عبدالعزيز في احدي الكاسيتات التي لاقت نجاحاً منقطع النظير بما تخلله من اغنيات .. وهي من ما اجاد في شدوها .. واذكره جيداً حين كان يترنم بها طلبه الجامعات في الشوارع او احدي الكافتريات بونسات دكاكينيه لاتخلو من دحاشه صوت يصك الاذآن ..
يجب ان نفرد مساحه اكبر لغناء الاطفال وهو فعال في اكتساب المعلومات اذا وجه في المسار الصحيح والجاذب .. واطفال اليوم هم رجال الغد ..
ودمتم في امان الله ..





 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 11:13 AM   #58


الصورة الرمزية هشام احمد البلولة
هشام احمد البلولة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2649
 تاريخ التسجيل :  Feb 2009
 أخر زيارة : 03-11-2020 (07:37 AM)
 المشاركات : 1,601 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Brown
افتراضي



أخ محمد ........

بالجد انت اضافة حقيقة للمنتدى ........
وقدمك قدم خير .. للمنتدى ولكل العابرين هنا ........
ما عدمناك

حفظك الله و قلمك الرائع المتين .........


 

رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 01:55 PM   #59


الصورة الرمزية محمد عوض السيد
محمد عوض السيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7563
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 02-27-2014 (10:00 PM)
 المشاركات : 1,858 [ + ]
 التقييم :  41
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام احمد البلولة مشاهدة المشاركة

بالجد انت اضافة حقيقة للمنتدى ........
وقدمك قدم خير .. للمنتدى ولكل العابرين هنا ........
ما عدمناك

حفظك الله و قلمك الرائع المتين .........
سلامات عوافي ..
اخي هشام .. الان تنتصب المسافه بيننا ..
زمناً شفيفاً حاضراً .. وساعات من السفر ..
فكيف لايلفني بعض السرور وانت هاهنا تحيك لي من حرفك دثار يقيني شتاء هذه الايام !!

وبكم ومعكم نجد القادم اجمل ..

ولك ودي واحترامي ..


 
 توقيع : محمد عوض السيد



نضــج الحــــــــلم
ولكــــن الزمـــــــــــن
هو الذي لم يســــــــتو بعد
فما جدوى أن يبلغ القـــــــلب
رشـــــــــــــــــداً ســــــــــــــريعاً
(احلام مستغانمي )
مواضيع : محمد عوض السيد



رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 06:17 PM   #60




الصورة الرمزية الطيب ابوكرنة
الطيب ابوكرنة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7594
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 01-22-2021 (08:11 PM)
 المشاركات : 1,357 [ + ]
 التقييم :  27
 الدولهـ
Sudan
 SMS ~
قسمتك
يارقيق
الحال
مكتوب
ليك
تعيش
رحال
لوني المفضل : Blue
افتراضي



اخي محمد عوض السيد صدقني ان قلت انك رائع ظلمتك وان قلت انك راقي انقصت قيمتك بل أنت بحرٌ خضمٌ و انت فيضٌ واسع لا فض الله فوك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكم الغناء ابوعبدالرحمن «۩۞۩-المنتدى الاسلامى-۩۞۩» 0 05-10-2010 04:31 AM
الموسيقى و الغناء في الإسلام بكري حاج احمد «۩۞۩-المنتدى الاسلامى-۩۞۩» 3 09-26-2009 11:43 PM
ذاكرة المكان ،، ذاكرة ثانية _ بردب بردب ازهرى محمد على «۩۞۩-منتدى الحصاحيصا الحر-۩۞۩» 16 06-20-2009 10:05 PM


الساعة الآن 05:23 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009